سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
اللجنة الاقتصادية العليا تستغرب تباطؤ الأمم المتحدة في معالجة الوضع الاقتصادي وسرعة صرف الرواتب
يمانيون 19:05 2019/01/12 | 40 قراءة

اللجنة الاقتصادية العليا تستغرب تباطؤ الأمم المتحدة في معالجة الوضع الاقتصادي وسرعة صرف الرواتب

يمانيون |
عبرت اللجنة الاقتصادية العليا عن استغرابها من حالة البرود والتقاعس الذي تنتهجهما الأمم المتحدة إزاء الملف الاقتصادي للشعب اليمني وانخفاض صوتها الذي كان مناديا بضرورة وسرعة صرف رواتب موظفي الخدمة المدنية في عموم اليمن بإعتبار ذلك المدخل العملي والأكثر أهمية لوقف التداعيات الإنسانية.
وأوضحت اللجنة في بيان أن مكافحة وإنهاء شبح المجاعة ووضع حدا للوضع الإنساني الكارثي في اليمن، يتطلب معالجة الأسباب التي أدت إلى ذلك ومنها وقف هادي وحكومته صرف رواتب موظفي الدولة لأكثر من سنتين وما نجم عن ذلك من دخول آلاف الأسر تحت خط الفقر.
كما استغربت اللجنة الاقتصادية العليا من حالة الصمت الذي سكنت أروقة مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن وكذا منظمات الأمم المتحدة حيال هذا الملف الذي يمثل رافعة لأثبات صدق التوجه الأممي في حل الملف الإنساني واليمني بشكل عام.
وأشار البيان إلى أن قرار مجلس الأمن رقم ٢٤٥١ قدم حزمة متكاملة لأولويات الحل في اليمن ومنها في شقها الاقتصادي الملح صرف رواتب الموظفين في الخدمة المدنية والمتقاعدين ووقف عرقلة دخول السلع والوقود والإغاثة الإنسانية، فضلا على تأكيده على أهمية سرعة الانخراط في توحيد البنك المركزي وفتح مطار صنعاء لما يمثله ذلك من أهمية بالغة في وقف شبح المجاعة، إلا أن الأمم المتحدة ومبعوثها يمارسان الانتقائية في مسار أعمالهم.
وحملت اللجنة الأمم المتحدة والمبعوث الأممي كامل المسؤولية عن التدهور الحاصل في المسار الإنساني لاسيما بعد أن قدم الوفد الوطني كل التنازلات والانفتاح الكامل على كل المبادرات التي قدمت اليه في الجانب الاقتصادي من مكتب المبعوث في ستوكهولم وكان الطرف الآخر هو المعرقل والرافض لكل المبادرات .
وقالت” “إن الخطوات التصعيدية المتعددة التي تنتهجها حكومة هادي والمنافية لما تم الاتفاق عليه في السويد وبمخالفة واضحة لقرارات مجلس الأمن لاسيما البند الثامن من القرار ٢٤٥١ قد تنسف كل التفاهمات في مسار السلام ونحمل الأمم المتحدة كامل المسؤولية إزاء صمتها وعدم القيام بدورها لمنع الطرف الأخر من ممارساته العبثية التي أثقلت ودمرت البنيان المعيشي للمواطن اليمني وأفقدته كل مقومات الحياة”.
ودعت اللجنة الأمم المتحدة إلى الشروع الفوري لمعالجة الوضع الاقتصادي وأن تجترح الحلول وتجبر الطرف الأخر على تلبية الرغبة الدولية في إحلال السلام والحد من الكارثة الإنسانية وأن تستخدم الأدوات الناجعة للحل وفي مقدمتها التعامل بحيادية وأن تقدم الضمانات الكافية لكل الأطراف التي تكفل تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في ستوكهولم.




إقرأ أيضاً >>

نيويورك – المساء برس| حصل “المساء برس” على معلومات جديدة بشأن القرار الأممي الجديد الذي صاغته بريطانيا بشأن توسيع المراقبين الأمميين في >>

81 قراءة

أفق نيوز /  شن أبطال الجيش واللجان الشعبية ، اليوم السبت، عملية هجومية على مواقع مرتزقة العدوان في محافظة الجوف.   وأوضح مصدر عسكري أن مجاهدي الجيش >>

39 قراءة

كاطلع وزير النقل زكريا الشامي اليوم وأمين العاصمة حمود عباد على عدد من الأقسام التابعة للمؤسسة العامة للنقل البري، والتي توقف نشاطها الخدمي منذ أكثر من 13 >>

36 قراءة

دشن بمحافظة صنعاء الفصل الدراسي الثاني للمرحلة الأساسية والثانوية للعام 2018م – 2019م. >>

46 قراءة

أكد عضوا المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي ومحمد النعيمي، حرص المجلس والحكومة على تقديم الرعاية للجرحى من أبطال الجيش واللجان الشعبية الذين يجودون >>

45 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 1 ساعة و 48 دقيقة

إنَّ من يقرأُ تأريخَ الحقد السعو صهيو أمريكي، يُلاحظ أنَّ هذا الحقدَ المريرَ قد ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 7 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 1 ساعة و 48 دقيقة

الحربُ التي نريدُ هي نقلُ المعركة إلى أرض العدوّ جواً وبراً وبحراً، وبهذا التحقيق ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 6 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 1 ساعة و 50 دقيقة

تساقُ إلينا كلماتٌ ومواقفُ ساخطة جداً من تلك الشرعية المزعومة. تصدر ممن هم كانوا ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 7 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 2 ساعة و 10 دقيقة

أثبتت الحربُ العدوانيةُ الرجعيةُ الإمبريالية على اليمن أن معظمَ قيادات حركة ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 8 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 10 ساعة و 8 دقيقة

إذا صح خبر مصادرة صنعاء للجوازات الجديدة ومصادرتها للعملة الجديدة، بحجة ان اولئك ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 10 قراءة
دليل المواقع (الترتيب بحسب)
الاسم
الزيارات
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها