سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
تعز‮ ‬بين‮ ‬روافض‮ ‬المدينة‮ ‬ونواصب‮ ‬الحوبان
الميثاق نت 22:21 2019/04/22 | 48 قراءة

تعز‮ ‬بين‮ ‬روافض‮ ‬المدينة‮ ‬ونواصب‮ ‬الحوبان	 نزار الخالد -
الحرب انهكت كل بيت في اليمن عامة، ومحافظة تعز خاصة، تعقيداتها أكبر وأعظم، يشكو الكثير من أبناء المجتمع التعزي، صعوبة الوصول من مدينة تعز إلي الحوبان، وتحمل المشاق في العودة من الحوبان إلي مدينة تعز، والقليل من القيادات والمشائخ والواجهات يستشعر المسؤولية في‮ ‬التخفيف‮ ‬من‮ ‬معاناة‮ ‬الناس،‮ ‬وزادت‮ ‬المشكلة‮ ‬مع‮ ‬قطع‮ ‬طريق‮ ‬الاقروض
ان القيم الاسلامية والوطنية تحتم علينا جميعا، دون استثناء، العمل الجاد للتخفيف من معاناة المجتمع التعزي، والتهرب او التنصل عن المسؤولية الاخلاقية و القيمية، بخلق اعذار واهية خيانة لتعز وابنائها، بعرقلة المبادرات الانسانية بفتح معابر انسانية، والتي كانت آخرها‮ ‬فتح‮ ‬معبر‮ ‬صالة،‮ ‬وللأسف‮ ‬الشديد‮ ‬قوبل‮ ‬ذلك‮ ‬برفض‮ ‬شديد‮ ‬من‮ ‬الجماعات‮ ‬المسلحة‮ ‬داخل‮ ‬مدينة‮ ‬تعز،‮ ‬والتي‮ ‬تغلق‮ ‬الآن‮ ‬طريق‮ ‬الاقروض‮.‬
ان تجاهل معاناة الناس جريمة، والتعامل غير مسئول تجاه المبادرات الانسانية ليست من قيم واخلاق المسلمين، أو من اعراف وعادات القبائل اليمنية، واستغرب من غباء (الرافضين) لفتح المعابر والطرقات، لا اعتقد انها سادية، وحب تعذيب للمجتمع، والتلذذ بأوجاعهم، ومآسيهم من السلطة التي داخل مدينة تعز ، كل ما لاح في الافق انفراج، رفضوا بارقة الامل في التخفيف عن الناس، فتركوا انطباعاً غير جيد بانهم (رافضون للسلام وللحب والوئام) وكل عمل يسهم في تماسك وتلاحم النسيج الاجتماعي.
الحقيقة ان الطرف الآخر اكثر ذكاء، أو احساساً بالمسؤولية، فكل فترة يطلقون مبادرة، ويطرحون بقدر كبير من التعاطف، ومعاناة المجتمع في كل فرصة سانحة لهم، و(نصبوا) أنفسهم مدافعين عنهم وعن كل ما يخفف من همومهم التي تتعاظم عند التفكير بالتنقل ما بين المدينة والحوبان،‮ ‬والدليل‮ ‬ان‮ ‬خط‮ ‬الاقروض‮ ‬مغلق‮ ‬من‮ ‬طرف‮ ‬واحد‮ ‬بينما‮ ‬سلطة‮ ‬الحوبان‮ ‬تتألم‮ ‬وتتوجع‮ ‬في‮ ‬كلامهم‮ ‬وطرحهم‮ ‬من‮ ‬اغلاق‮ ‬المنفذ،‮ ‬و‮ ‬لديهم‮ ‬استعداد‮ ‬لفتح‮ ‬منفذ‮ ‬صالة‮. ‬
الآن الكرة في ملعب مشائخ ووجاهات تعز سواء من كان في المدينة أو العاصمة صنعاء أو القاهرة أو سيئون، بالإضافة للبرلماني عبدالسلام الدهبلي (الجميع اصحابه) ، ان يلتقطوا الفرصة ويضغطوا باتجاه فتح معبر صالة المتفق عليه سابقا، ان كانوا محبين فعلا لتعز، ومن عشاقها، ولديهم احساس بأوجاع ابناء تعز، وترمى التشعيبات، والمزايدات بعيداً، ولو هي شمس كانت من امس، وأرجو ان يتحرك هؤلاء الكوكبة لاقناع (سالم) ان يفتح معبر صالة ويحرروا تعز من بقية الجبهات، اقول لهم ارحموا النساء والاطفال الذين يعانون كثيراً جراء صعوبة التنقل، ونعلم‮ ‬ان‮ ‬ارحامكم‮ ‬وأطفالكم‮ ‬في‮ ‬رغد‮ ‬من‮ ‬العيش،‮ ‬ولتكون‮ ‬لكم‮ ‬حسنة‮ ‬تجاه‮ ‬تعز‮.‬



إقرأ أيضاً >>
يمانيون (محليات) 22:17 2019/04/22

يمانيون – عبرت أوساط شعبية سودانية عن رفضها لاستمرار مشاركة قوات بلادها في العدوان على اليمن مطالبة بسرعة انسحابها.   وتداول ناشطون على مواقع التواصل >>

24 قراءة

نعت قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة ودائرة التوجيه المعنوي للقوات المسلحة المقدم أحمد محمد أحمد الزعكري الذي استشهد وهو يؤدي واجبه في الدفاع >>

26 قراءة
يمانيون (محليات) 21:58 2019/04/22

  يمانيون قال السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي وجود إن العمل الحكومي فيه إخفاقات وقصور وهذا له عدة اعتبارات، لكن الأمور تبعث على التفاؤل في المستقبل. وأعرب >>

31 قراءة

قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي يكشف ولأول مرة عن مفاجئات جديدة وحقائق هامة >>

47 قراءة

هاجمت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية والمتطوعون من أبناء القبائل اليوم، مواقع مرتزقة العدو السعودي في قطاعي نجران وعسير >>

28 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 16 ساعة و 49 دقيقة

كان الناسُ يطلقون الأعيرة النارية فرحاً وابتهاجاً، تعالت أصواتُ الميكرفونات ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 14 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 16 ساعة و 54 دقيقة

ما تعرَّضَ له رئيسُ اتّحاد الإعلاميين اليمنيين أ: عبدالله علي صبري هو جريمةُ قتل ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 15 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 45 دقيقة

إن دور الفن لا يقل أهمية عن بقية العوامل المؤثرة في ثقافة المجتمع كالاقتصاد ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 17 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 46 دقيقة

حزني عليك يايمن جرحي عليك ياليبيا.. ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 16 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 47 دقيقة

كنا قبل ٢٢ مايو ٩٠ شعب واحد بدولتين.. كان عبدالفتاح اسماعيل ومحمد سعيد ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 16 قراءة
دليل المواقع (الترتيب بحسب)
الاسم
الزيارات
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها