سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
صُنع في اليمن.. بين منتجات العدوان (1) .. بقلم/ محمد عبدالمؤمن الشامي
صدى المسيرة 16:54 2019/05/14 | 31 قراءة

صُنع في اليمن.. بين منتجات العدوان (1) .. بقلم/ محمد عبدالمؤمن الشامي منذ 26 مارس 2015م بداية العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الغاشم على بلادنا الذي دمّـــر الحجرَ والبشرَ والشجرَ وفرض الحصارَ الشامل براً وبحراً وَجواً واستهدف كُـــلّ مقومات الحياة وانتهك الحرمات التي أجمعت عليها الشرائعُ السماويةُ والمواثيق الدولية، وعلى رأسها أساس الحياة القطاع الاقتصاد، وذلك من أجل تركيع وإخضاع الشعب المقاوم والمناهض للعدوان وإجباره على الاستسلام، فعلوا المستحيل لإخضاع الشعب وإركاعه ولكن لم يتنصروا وَلم يفلحوا، ولن يفلحوا،
فاليوم الجيشُ واللجانُ الشعبيّة وإلى جانبهم كُـــلّ الأطياف والمكونات المجتمعية بمختلف مسمياتها وتوجُّـهاتها واتِّجاهاتها شمالاً وجنوباً شرقاً وغرباً، أَكْثَـــر عزيمةً وتصميماً وإصراراً على مواصلة التصدي للعدوان ومرتزِقته وتحرير المناطق المحتلة وحفظ السيادة الوطنية.
ولكن حين نتجول اليوم في الأسواق وفي مختلف المحلات التجارية والسوبرماركت في أمانة العاصمة وفى مختلف المحافظات نجد معظمَ المواد والاحتياجات الاقتصادية والسلع التموينية والغذائية وَالصناعية والزراعية والخدمات، مكتوباً عليها مصنوعة في دول العدوان دول الحصار مكتوباً عليها صنع في السعودية.. صُنع في الإمارات.. صُنع في أمريكا.. ومن النادر جدًا أن نجد منتجاتٍ وطنيةً، منتجاتٍ مكتوباً عليها مصنوعة في اليمن.. صُنع في اليمن
لو رجعنا إلى أنفسنا وتأملناها جيداً لوجدنا معظم هذه المنتجات يتم تصديرها إلى بلادنا من دول العدوان وهذا المنتجات ليس من الضروريات والبديل موجود في الأسواق المحلية ومصنوعة في اليمن وصنع في اليمن؛ لذلك فإن استيراد هذا المنتجات هي بالحقيقة على حساب المنتجات الوطني هذا من جهة وسحب المعروض النقدي في الأسواق من العملات الأجنبية الصعبة من جهة ثانية.
فالواقعُ والتحدياتُ اليوم هو تشجيع المنتجات المحلية خَاصَّــة في ظل استمرار الحصار المفروض برًا وبحرًا وجوًا على بلادنا منذ 26 مارس 2015م من قبل الدول العدوان، ومقاطعة منتجات دول العدوان والتي هي من إنتاج العدَوّ الذي استهداف الإنْسَــان والشجر والحجر في مختلف مناطق بلادنا شمالا وجنوبا وشرقا وغربا، بل يجب مقاطعة منتجات دول العدوان والدول المعترفة بالعدوان والداعمة للعد



إقرأ أيضاً >>

إن الإنفاقَ في سبيل الله ينفي البخل والشح ويُسهم بشكل فاعل في عملية تقدم وتطور المجتمع، فالتقدمُ يمكنُ أن يكونَ رهنَ ثقافة التبرع ولكن قد لا تتاح هذه >>

27 قراءة

* كاتب لبناني الإنجيليّون لا يتحرّكون بأبعاد طائفية مجرّدة، فهم بالتأسيس محصلةُ تقاطعات مبالَغٍ بها مع اليهودية، لكنهم أصبحوا قُــــوَّةً دينية سياسية >>

27 قراءة

المسيرة: صنعاء أكّـــــدت اللجنةُ الحكومية العليا لتسيير الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة في اجتماعها، أمس الاثنين، برئاسة رئيس مجلس الوزراء >>

9 قراءة

المسيرة| سقطرى: استقبلت سقطرى، أمس الأول 40 امرأةً من نساء الجزيرة وصلن إلى محافظتهن بعد استقطابهن وتجنيدهن لصالح الاحتلال الإماراتي وتدريبهن في معسكرات >>

11 قراءة

المسيرة| صنعاء دشّــن مكتبُ جمعية “العون المباشر” مشروع إفطار الصائم الذي يستهدف عشرة آلاف أسرة بأمانة العاصمة ويستمر حتى 31 مايو الجاري. وأوضحت >>

9 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 16 ساعة و 53 دقيقة

كان الناسُ يطلقون الأعيرة النارية فرحاً وابتهاجاً، تعالت أصواتُ الميكرفونات ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 14 قراءة
صدى المسيرة (المقالات) قبل 16 ساعة و 59 دقيقة

ما تعرَّضَ له رئيسُ اتّحاد الإعلاميين اليمنيين أ: عبدالله علي صبري هو جريمةُ قتل ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 15 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 50 دقيقة

إن دور الفن لا يقل أهمية عن بقية العوامل المؤثرة في ثقافة المجتمع كالاقتصاد ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 17 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 51 دقيقة

حزني عليك يايمن جرحي عليك ياليبيا.. ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 16 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 52 دقيقة

كنا قبل ٢٢ مايو ٩٠ شعب واحد بدولتين.. كان عبدالفتاح اسماعيل ومحمد سعيد ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 16 قراءة
دليل المواقع (الترتيب بحسب)
الاسم
الزيارات
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها