سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
تطوُّرُ التفوق العسكري اليمني .. بقلم العميد الركن المتقاعد/ ناجي الزعبي
صدى المسيرة 20:40 2019/07/14 | 93 قراءة

لن تقتصرَ المواجهةُ اليمنيةُ السعوديّة على اقتحام عمق العدو السعودي الإماراتي بالطائرات المسيّرة والصواريخ البالستية التي تسرح وتمرح وتمتلك بنكاً للأهداف يزيد على ٣٠٠ هدف استراتيجي سوقي، والمدهش أنها تصل أهدافها دون أن تعترضها منظومات الباتريوت والدفاعات الجوية التي استنزفت مئات المليارات السعودية والإماراتية، دون أن يتمكن ترامب من تقديم الحماية اللازمة كما يدعي، بل ستواكبها معاركُ بريةٌ تنتقل لعمق السعودية نظراً للمزايا التي يتحلى بها المقاتل اليمني والجيش واللجان الشعبيّة.
إن العقلَ العسكري اليمني الفذّ استطاع موائمةَ ومزج الحرب التقليدية الكلاسيكية للجيش اليمني واللجان الشعبيّة التي تخوض حرب تحرير شعبيّة طويلة الأمد وتنجح في جر العدو لمعركة استنزاف بأبسط الوسائل المبتكرة واقلها كلفة مادية وعسكرية وبشرية، أن هذا العقل العسكري عقل يصعب كسره والتنبؤ بخطوته التالية والمفاجآت التي يدخرها والأضرار التي سيلحقها بالخصم.
لم تقتصر ميادينُ المواجهة اليمنية السعودية على سلاح وحسب، بل تعدد ذلك لمواجهة أقرب ما تكون للشاملة، فقد انتقل الجيشُ واللجان الشعبيّة من الدفاع الإيجابي، للتعرض، ثم الهجوم وامتلاك زمام المبادرة، فقد نفذ الجيش واللجان خلال الشهرين الماضيين أكثر من ٣٤٧ عملية هجومية في العمق السعودي، فالعمليات العسكرية تتسع وتتطور من، حَيْثُ العدد والعدة، وقد تم الدفع بقوات جديدة تتسم بالكفاءة والإعداد الجيد واستيعاب أسلحة ومعدات حديثه قلبت معادلات المواجهة والمفاهيم العسكرية التقليدية استعصى على العدو ادراك كنهها وديناميتها وتقدير مدى خطورتها ليس على المستوى الميداني التكتيكي وحسب بل والاستراتيجي ذي التأثير على مسرح العمليات، والمستوى الإقليمي، والدولي، إضَافَة للتحلي بقيادة عسكرية تواكب تطورات المعركة وتعد الخطط الملائمة للتطورات مقابل عقلية بدائية همجية تعتقد أن المال ووقوف المرتزِقة وقوة عظمى خلفها عناصر تحقيق النصر.
إن المواجهةَ العسكرية اليمنية السعودية البرية محكومةٌ حتماً بهزيمة سعودية مبرمة، وقد أنذرت أمريكا السعودية بانها في حال المواجهة البرية ستواجه هزيمة قاسية؛ نظراً لقدرات الجيش واللجان الشعبيّة على المواجهة والحسم، فالجيش السعودي المدججُ بالمال والسلاح والمرتزِقة فاقدين الحافز والعقيدة القتالية والمعنوية وروح القتال وانعدام الثقة بالقيادة الهزيلة المثقلة بالهزائم، إزاء مقاتلين يمنيين يملكون الحق والإعداد العسكري المتطور المتكيف مع دينامية المعركة ومجرياتها يجترحون المعجزات والإبداعات الذاتية وإرَادَة القتال والحاضنة الشعبيّة والمد البشري والقيادة الفذة.
لن يستطيعَ المالُ مجابهة الحق مهما بلغت كمياته، ويفقد السلاح قيمته حين لا تملك السواعد التي تحمله الإرَادَة والعزيمة والإعداد والحق والقيادة المؤهلة.
يتسم المقاتل اليمني بالوازع الذاتي للدفاع عن وطنه وحريته وأرضه وعرضه بينما، يتخم الجندي السعودي المترهل بالمال والرفاه، ويزج رغماً عنه بمعركة ليس له مصلحة وقناعة بها
إقرأ أيضاً >>

استكملت المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بأمانة العاصمة اليوم إصلاح واستبدال خط الصرف الصحي بالسائلة بمديرية صنعاء القديمة والذي تعرض للانهيار >>

72 قراءة

أكدت الأجهزة الرقابة العليا أهمية إعداد إستراتيجية وطنية لمكافحة الفساد، وفقاً للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة. >>

66 قراءة

الرياض-المساءبرس| استنكر مواطنون سعوديون إعلان المملكة العربية السعودية عن تنفيذ زيادة على أسعار البنزين المباع في السوق المحلية، اعتبارا من اليوم >>

96 قراءة
المشهد اليمني الأول (مقالات) قبل 3 ساعة و 8 دقيقة

الهجمة السياسية الإستعمارية بعد فشل العدوان على اليمن المشهد اليمني الأول/ تشهد ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 3 قراءة
المشهد اليمني الأول (مقالات) قبل 4 ساعة و 10 دقيقة

غزة الشام للتهدئة بعرب التطبيع.. ويمن الأنصار تحت العدوان والحصار.. حلال لبني ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 3 قراءة
المشهد اليمني الأول (مقالات) قبل 4 ساعة و 44 دقيقة

لماذا نكره الحقيقة؟! المشهد اليمني الأول/ بمرور عابر على جولات الصراع العربي _ ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 3 قراءة
شهارة نت (كتابات) قبل 5 ساعة و 26 دقيقة

يسنون القوانين ويطبقونها كيفما شاءوا ، يعملون على تغطية نفاقهم إعلامياً ولا عمل ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 3 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها