سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
المرأة وإصلاح العمالة لدى محمد بن سلمان
شهارة نت 11:31 2019/11/11 | 30 قراءة

اراء وتحليلات
لفترة من الوقت أطلق ولي عهد المملكة العربية السعودية محمد بن سلمان إصلاحات اقتصادية واجتماعية بناءً على رؤية ال 2030 . تضاعف الاندفاع نحو تنفيذ الإصلاحات الاجتماعية بسبب عدم تناسق البنية الاجتماعية للمملكة العربية السعودية ، وكذلك بسبب الافتقار إلى الواقعية .
نهج سلمان الجديد ليس أكثر من مجرد عرض وليس حقيقة لأن التنمية والإصلاح الاجتماعي يجب أن يحدث بعد تلبية بعض الشروط المسبقة ، من ناحية أخرى يجب يعتمد على ثقافة وهوية المجتمع . يبدو أن فشل السياسة الخارجية لولي العهد السعودي قد تفاقمت بسبب الأزمات المحلية مثل أزمة الإسكان ، العمالة وحتى الآراء المتضاربة من جيل الشباب مع الدين الرسمي السعودي ، وقد زاد التخبط بين ابن سلمان وواضعي السياسات في البلاد في منح النساء السعوديات بعض الإصلاحات مثل رفع الحظر على قيادة النساء ، تشجيع النساء على حضور الملاعب الرياضية وإطلاق الموسيقى في البلاد ، والتي تبدو غير حقيقية وليس لديها العمق اللازم لتغيير جوهر وهيكل المجتمع الأبوي السائد في السعودية الذي تهيمن عليه السياسات الحكومية . في هذا الصدد ، تشير المعاملة العنيفة للحكومة السعودية لمعارضتها ، بما في ذلك إعدام صحفية وناشطة مدنية في البلاد ، إلى إنه يوضح بوضوح أن المقاربات العربية السعودية المتطرفة لقضية حرية التعبير ، والمرأة ، وبشكل أساسي ، الدخول إلى فضاء الحداثة لم يتغير.
بعد الإصلاح الاجتماعي الخارجي لخطة الرؤية ل2030 ، بدأت مجموعة متنوعة من الحفلات الموسيقية للمطربات في المدن الدينية ، التي وصفها محمد بن سلمان بأنها خطة إصلاح . في الخطوة الأخيرة ، وللمرة الأولى ، أقيمت مسابقة مصارعة سيدات في استاد الملك فهد الدولي في العاصمة الرياض بين نجمتين أمريكية وكندية . تجدر الإشارة إلى أن مجلس الترفيه في المملكة العربية السعودية يرأسه “تركي الشيخ” قريب محمد بن سلمان . تأسس في مايو 2016.
يقوم بن سلمان بتنفيذ هذه الإصلاحات الاجتماعية لإزالة الملامح الدينية من البلاد بينما المرأة السعودية لا تزال تتوق إلى حقوقها الأساسية ، وعلى مدار سنوات تم سرد النظام الأبوي السعودي في مؤشر النوع الاجتماعي (الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي) .
في أسفل الطاولة ، ينتقدون ويقاتلون من أجل حقوقهم . في هذا الصدد ، تقول هيومن رايتس ووتش إن نساء المملكة العربية السعودية لا يمكنهن أن يقررن بأنفسهن . بعض الأنشطة التي لا يمكن للمرأة القيام بها دون إذن الرجل (الأب ، الزوجة ، الأخ) تشمل: طلب جواز سفر ، سفر خارجی ، زواج ، فتح حساب بنكي ، بدء بعض الشركات ، جراحة اختيارية (غير ضرورية) ، الخروج من السجن . ومن المثير للاهتمام ، أن المرأة السعودية حرمت من تعليم القيادة والتعليم الإلزامي حتى سن الخامسة عشر (على غرار الأولاد السعوديين) .
ولي عهد المملكة العربية السعودية بوضع تعديلات خارجية وترويضية مثل الملاهي الليلية وإطلاق الخمور ومصارعة النساء لا يناسب بأي حال البنية الاجتماعية التقليدية للمملكة العربية السعودية ، ولا يناسب التعامل مع قضايا مهمة مثل الانتخابات والديمقراطية ومشاركة النخبة في الحكومة .
إقرأ أيضاً >>
26 سبتمبر (محليات) 11:28 2019/11/11

تنفيذا لتوجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى الاخ مهدي المشاط بدأت حملة واسعة بمشاركة مجتمعية لمكافحة حمى الضنك في محافظة الحديدة . وقال ناطق وزارة الصحة >>

24 قراءة

فلكي يمني: اليوم سيشهد العالم حدث فلكي لن يتكرر إلا عام 2032م >>

16 قراءة
26 سبتمبر (رياضة) 11:26 2019/11/11

استعاد فريق يوفنتوس صدارة الدوري الإيطالي بعد فوزه على ضيفه ميلان بهدف نظيف في مباراتهما الليلة ضمن الجولة الـ 12 من المسابقة. سجل هدف الفوز ليوفنتوس لاعبه >>

16 قراءة

موقع أنصار الله  – الحديدة– 14ربيع أول 1441هـ واصلت قوى العدوان خرق اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة وقصفت، اليوم، منازل وممتلكات المواطنين في مدينة >>

19 قراءة
المشهد اليمني الأول (مقالات) قبل 13 ساعة و 11 دقيقة

هجوم مأرب الصاروخي: تصفية حسابات داخل ‘التحالف’!! المشهد اليمني الأول/ في ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 15 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 19 ساعة و 4 دقيقة

عندما نتتبع أحداث ووقائع التاريخ نجد بينها قاسم مشترك واحد تستخدمه الرأسمالية ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 5 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 20 ساعة و 21 دقيقة

تحتل اليمن المرتبة الثانية في العالم العربي من حيث مقياس الذكاء Q بعد العراق، ومع ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 7 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 20 ساعة و 26 دقيقة

في مشهد مثير للاستغراب تستمر لعبة الانتخابات الاسرائيلية ولم يتمكن الشارع ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 8 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها