سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
«إسرائيل» المهددة يمنياً
المشهد اليمني الأول 19:51 2019/11/14 | 11 قراءة


المشهد اليمني الأول/
تتوسع المعادلات اليمنية التي غيّرت المشهد، فمن اليمن تسطر قواه معادلات الردع لتنضم إلى مثيلاتها في الإقليم والقائمة على ردع ومواجهة الكيان الصهيوني الغاصب، لتضاف بذلك جبهة جديدة في مواجهة العدو الصهيوني كانت موجودة دائماً من خلال دعم القضية الفلسطينية ولكنها اليوم تتمظهر أكثر وبشكل مباشر.
محاولة رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو النفاذ إلى اليمن عبر مزاعم وجود صواريخ دقيقة هناك لمهاجمة كيانه، تم التصدي لها بتهديد زعيم حركة «أنصار الله» عبد الملك الحوثي بتوجيه أقسى الضربات لـ«إسرائيل» إذا تورطت بأي حماقات ضد اليمن، في رسالة ردع يمنية جديدة تضع الكيان في مرمى الاستهداف ما يزيد من المأزق الإسرائيلي.
التهديد اليمني ينطلق من مراكمة عوامل القوة، والثقة بالقدرة على إصابة الكيان بدقة وبطريقة موجعة، كما ينم عن حجم التطور العسكري الذي باتت عليه القوى اليمنية، فمن يهدد يمتلك بكل تأكيد أسلحة متطورة قادرة على الوصول إلى أهدافها، ومن كسر العدوان وانتصر عليه وهو جزء من محور المقاومة الذي يضع القضية الفلسطينية في أولوياته قادر على أداء دوره ضمن هذا المحور الحامل للواء مقارعة الكيان الصهيوني، وما على الكيان إلا أن يعيد حساباته وإلا فليتلقف صواريخ المقاومة من كل الاتجاهات.
تورط «إسرائيل» في العدوان على اليمن معروف فهي الغائب الحاضر في كل الأزمات والملفات الشائكة، ومزاعم نتنياهو الآنفة الذكر ما هي إلا للخروج إلى المشهد في اليمن بشكل مباشر وعلني في محاولة لترميم الضعف والانكسار والهزائم التي تلقاها العدو في جبهات أخرى في لبنان وسورية وفي الداخل الفلسطيني، والبحث عن جبهة أكثر قرباً من إيران لمجابهتها وبالتالي توسيع ساحة استهداف محور المقاومة.
الأكثر من ذلك، أن حلفاء الكيان يعيشون اليوم حالاً من تراجع القوة والنفوذ والتأثير من أمريكا إلى بريطانيا إلى بعض عربان الخليج أي إن الكيان يفقد تدريجياً أهم عوامل القوة التي يتحصن بها، لذلك يبحث عن جديد يظهر أنه موجود.
مجدداً يخطئ الكيان الحسابات ويلعب بالنار، فما يمكن أن يجده في اليمن جبهة تتكامل مع جبهات المقاومة وتتوحد في صفها، ليضاف كابوس جديد يقض مضجع الكيان ومسؤوليه ومستوطنيه.
(هبا علي أحمد – كاتبة صحفية من سوريا)
إقرأ أيضاً >>
26 سبتمبر (محليات) 19:49 2019/11/14

اكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي للروية الوطنية محمود الجنيد اهمية التعاون بين القطاع الخاص والحكومة في مختلف المجالات >>

12 قراءة

يمنات – خاص طالبت والدة السجين مجيب أحمد عبد الكريم أنعم العبسي، وزير الداخلية في حكومة الانقاذ، اللواء عبد الكريم الحوثي، بالإفراج عن ولدها السجين في >>

12 قراءة

هذه النبتة التي تباع بسعر التراب ويهملها الجميع تنهي معاناتك..وداعًا للسرطان وأمراض القلب وضعف النظر >>

28 قراءة

موقع أنصار الله  –  اليمن  –  17 ربيع أول 1441هـ استقبلت الأجهزة الأمنية خلال النصف الأول من نوفمبر الجاري   2019م ، عدد 126 مخدوعا عادوا من معسكرات العدوان >>

11 قراءة
شهارة نت (كتابات) قبل 13 ساعة و 13 دقيقة

أرقام وأساليب مخيفة كشفت عنها المفوضية اليمنية للشئون الإنسانية في مؤتمر صحفي ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 5 قراءة
شهارة نت (كتابات) قبل 15 ساعة و 11 دقيقة

الجبهة الداخلية هي شريان الحياة للجبهة الخارجية وهي مصدر قوتها ومصدر ثباتها ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 6 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 20 ساعة و 31 دقيقة

# ماااات طه..الذي يحب ولا يكره..يتواجد ولا يهرب..يقف ولا يتململ..يتكلم ولا ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 6 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 21 ساعة و 16 دقيقة

برشلونة: مصطفى منيغ قاد التاريخ بما حَدَثَ بموازاة مع الزمان مند البدء، المنبعث ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 7 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها