سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
الرياض تحاول التهرب من الصراع والحوثيون يمسكون بالسعودية من الرقبة
الجديد برس 21:08 2020/04/13 | 54 قراءة

الجديد برس : متابعات

بن هبارد
صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية

أعلنت المملكة السعودية، يوم الأربعاء، أنها وحلفاءها سوف يلتزمون بوقف إطلاق النار من جانب واحد في الحرب في اليمن، ابتداء من ظهر يوم الخميس، وهي خطوة قد تمهد الطريق لإنهاء الصراع الوحشي المستمر منذ خمس سنوات.
وبرر مسؤولون سعوديون أن وقف إطلاق النار يأتي في إطار مساعٍ إلى بدء محادثات السلام التي توسطت فيها الأمم المتحدة، ومدفوعا بمخاوف من انتشار الفيروس التاجي (كورونا) في اليمن، أفقر بلد في العالم العربي، حيث دُمر نظام الرعاية الصحية خلال سنوات الصراع والحصار.
هذه البادرة هي الأولى من قبل حكومة متورطة في صراع دولي مسلح لوقف الأعمال العدائية ـ على الأقل جزئيا، بسبب جائحة الفيروس التاجي الذي أصاب العالم بصدمة. وقد ناشد أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، وقف إطلاق النار الإنساني في جميع أنحاء العالم قبل أسبوعين، بسبب الوباء.
وقال المسؤولون السعوديون إن وقف إطلاق النار سيستمر لمدة أسبوعين، وسيشمل الحلفاء العرب للمملكة والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا, تقاتل السعودية وحلفاؤها منذ مارس 2015 لدفع الحوثيين إلى التراجع وإعادة الحكومة اليمنية من منفاها في الرياض، ولكن دون نجاح يذكر.
وقال مسؤولون سعوديون، اشترطوا عدم الكشف عن أسمائهم، إنه لم تتم استشارة الحوثيين قبل إعلان وقف إطلاق النار، مع احتفاظ المملكة بحق الرد إذا أطلق الحوثيون صواريخ على الأراضي السعودية.
لكن قبل الإعلان السعودي بوقت قصير، نشر قيادي حوثي كبير، محمد علي الحوثي، خطة تفصيلية من ثماني صفحات لإنهاء الحرب، على حسابه في “تويتر”، مما أثار تساؤلات حول ما إذا كانت الأطراف المتحاربة تتنافس لإظهار اهتمام أكبر بالسلام من أعدائهم.
وعندما سُئلت عن سبب قيام السعوديين فجأة، بعد خمس سنوات من الحرب، باقتراح وقف لإطلاق النار في اليمن، نسبته إيلانا ديلوزيير، الباحثة في معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى لدراسة اليمن، إلى هذا الوباء. وقالــــــت: “الفيروس التاجي هو الجواب. لقد ولد الفيروس التاجي مخاوف الجميع في اليمن”.
ووصفت الإعلان السعودي بأنه “أكبر تنازل وأكبر إجراء لبناء الثقة قدمه السعوديون منذ بداية الحرب”.
وبدا أن السعوديين يستخدمونها كوسيلة لقياس استعداد الحوثيين للتفاوض، حيث قالت: “إنها حقا حالة اختبار”.
وهذا يعني أن نجاح وقف إطلاق النار سيعتمد إلى حد كبير على امتثال الحوثيين، الذين لم يستجب قادتهم على الفور للإعلان السعودي. فقد حققت قواتهم مكاسب ضد القوات اليمنية المدعومة من السعودية في الأشهر الأخيرة، مما قد يجعلها مترددة في تقديم تنازلات. لكنهم قد يرون فوائد للانخراط في عملية سلام، إذا شعروا أنها تعترف بالقوة التي اكتسبوها خلال الحرب.
وعلى الرغم من هشاشة وقف إطلاق النار، أشاد مارتن غريفيث، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، بالإعلان في بيان، قائلا إنه يجب أن يخلق بيئة خصبة لمحادثات السلام.
وقال غريفيث: “يجب على الأطراف الآن الاستفادة من هذه الفرصة والوقف الفوري لجميع الأعمال العدائية بأقصى سرعة وإحراز تقدم نحو سلام شامل ومستدام”.
كل ذلك يبدو وكأنه تقدم، ولكن المحللين والدبلوم
إقرأ أيضاً >>

وزير جزائري سابق: تلقيت تهديدات بالقتل بسبب جدل الإفطار في رمضان تجنباً لكورونا >>

33 قراءة

إجراءات السلامة والحد من انتشار فيروس كورونا تتطلب مسافة أمان، وعدم لمس الأسطح وغسل اليدين بشكل مستمر. لكن يبدو أن هذه الإجراءات غير كافية. فالفيروس ينتقل >>

34 قراءة

فضيحة مدوية.. “أسرار لقاء سري عبر جلسة الفيديو للمكاشفة” “خاص” المشهد اليمني الأول/ الخائن المقدشي وزير دفاع الفنادق يبتلع نصف تريليون ريال >>

66 قراءة

نائب وزير الأوقاف يؤكد الحرص على تأهيل وتدريب كوادر الوزارة >>

25 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 6 ساعة و 4 دقيقة

تابع غالبية الفلسطينيين في الوطن والشتات، بقلقٍ شديدٍ وأملٍ كبيرٍ، اللقاء ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 6 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 6 ساعة و 15 دقيقة

قبل أربعين عامًا، في 20 يونيو 1981، كانت المظاهرة التي شارك فيها 500 ألف من مجاهدي خلق ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 9 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 6 ساعة و 15 دقيقة

عندما کان النظام الايراني في أفضل حالاته وأوضاعه وکان ممسکا بزمام الامور ومسيطرا ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 11 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 6 ساعة و 20 دقيقة

لم اجد ابلغ ما يمكن أن يقال ردا على بيان "مؤتمر الشتات ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 9 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها