سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
رونلدسن المُستَشرِق والشهيد الصدر وأسلوب الاطروحات !!
صنعاء نيوز 12:34 2020/07/21 | 30 قراءة

رونلدسن المُستَشرِق والشهيد الصدر وأسلوب الاطروحات !!	 صنعاء نيوز/ نعيم حرب السومري -
المتتبع لكلام الاستاذ الصرخي الحسني وتغريداته عبر موقع تويتر بخصوص السيد الصدر الثاني والتي أخذت حيز كبير في مواقع التواصل الاجتماعي وهناك من يؤيد ومن يعترض ويبقى التحليل والنقد الفكري العلمي هو سيد الموقف لكل دعوى ولكل شبهة وقعت وتقع، لكن وحسب المطروح من كلام للأستاذ انه يريد ان يصل لحقيقة معينة وشبه وقع بها الكثير ومن خلالها وقعت مفاسد وقبائح ما أنزل الله بها من سلطان وهي أنه أستاذه الصدر (رحمه الله) معصوم !!! وهذه هي الطامة الكبرى حيث يعتقد معتقد السلوكية ان كل أفعالهم وأقوالهم هي مشرعنة مهما كانت قبيحة ويستقبحها العقل البشري لانها صدرت من مرجع معصوم بالعصمة الثانوية !!، ولكي يكون الامر واضح وجلي اصدر المرجع الصرخي الكثير من التغريدات موضحًا الاخطاء الكبيرة التي وقع بها أستاذه الصدر وان شبهة العصمة ليس لها اي دليل شرعي او عقلي وهنا اذكر احد تلك التغريدات التي تخص المستشرق رونلدسن
(( رونلدسن المُستَشرِق...وَأسلوب الأطروحَات
قَالَ أئمّة الهُدَى(عَلَيهم السّلَام): {خُدّامُنا وَقُوّامُنا شِرَارُ خَلْقِ الله}[كَمال الدّين للصَدوق، الغيبة للطوسي، البحار51]
1ـ نَتّفِق مَع سَيّدِنَا الأستَاذ فِي كَونِ وَكَالة وَسَفَارَة السّمريّ خَامِلَة، قَالَ:{لَم يَنفَتح لِلسّمريّ...القِيَامُ بِفَعَالياتٍ مُوسّعَة...وَلَم يَستَطِعْ أن يَكتَسِبَ ذَلِك العُمق وَالرّسوخ فِي القَواعِد الشّعبِيّة...كَفكَفَة نَشَاط هذا السّفِير، وَقِلّة فَعالِيّاتِه...لَا يَبقَى هُناك مَجَال مُهمّ لِمِثلِ عَمَلِه}[تَاريخ الغَيبَة الصّغرى389]، بَل كَانَت خَامِلة جِدًّا وَتَكَاد تَكون مُنعدِمَةَ الفَعالِيّة بِالمَقَارَنة مَع الآخرِين!!
2ـ مِن الوَاضِحِ أنّ ظَاهِرةَ السّمريّ وأمثَالهَا تُثِير الآخَرِين، وَمِن الطّبِيعِيّ جِدًّا أن تَصدرَ قِراءَاتٌ وَتَحلِيلَاتٌ وَوجْهَاتُ نَظرٍ مِن المُختَصّين وَغَيرِهم، وَقَد سَجّلَ أحَد المُستَشرقِينَ رؤيَتَه، لَكِن الأستَاذ الصّدر اِعتَرَض عَلَيه!!...3ـ قَال الأستَاذ:{فَمَا ذَكَرَه بَعضُ المُستَشرِقِين، مِن أنّه(أي السّمريّ) «رُبّمَا أدرَكَته‌ الخَيبَة، فَشَعَر بِتَفَاهةِ مَنصبِهِ وَعَدَمِ حَقيقَتِه كَوَكِيلٍ مُعتَمَدٍ لِلإمام المُفتَرَض‌»...نَاشِئ مِن عَقيدَةِ ذلِك المُستَشرِق فِي إنكَارِ الاسلَام وَإنكَارِ وجودِ المَهدِيّ(عليه السلام)}[تَاريخ الغَيبَة الصّغرى389]
4ـ لَكِن المُستشرِق قَد طَرَحَ قِرَاءَتَهُ وَوجْهَةَ نَظَرِهِ عَلَى نَحوِ الاِحتِمَال وَالأطروحَة، قَال:{فَربّما شَعَرَ...أو ربّما أدرك..}[عقيدة الشّيعَة لِرونلدسن257]، وَهُوَ مُوافِق لِأسلوبِ الأستاذِ وَمَنهَجِهِ فِي الأطروحَات وَالاحتِمَالَات!! فِلِمَاذا يَعتَرِض عَلَيه الأستَاذ، بَل وَيَتّهِمُه بِسوءِ النّيّة وَخُبثِها النّاشِئ عَن إنكَار الإسلَام وَالمَهدِيّ(عليه السلام)؟!!
5ـ المهمّ جِدًّا الاِلتفَات إلَى، أنّه لَا يَخفَى عَلَى جَاهِل فَضلًا عَن غَيرِه، بِأنّ الإسلَامَ ثَابِتٌ يَقِينًا كَمَا أنّ المَهدِيّ(عَلَيه السّلَام) ثَابِتٌ يَقِينًا قَبلَ الغَيبَة وَقَبلَ اِدّعاءِ السّفارة، بَل حَتّى لَو ثَبَت بطلَان دَعوَى السّفَراءِ والسّفارة وَالبَابِيّة كليّا كَمَا أبطِلَت دَعوَى وَكَالَةِ وَسَفَارَةِ وَبَابِيّةِ الحَلّاج وَالشّلمَغَانِيّ وَغَيرِهما!!!))
والسؤال الذي يطرح هل يبقى منهج السلوكية على ما هو عليه ؟؟ ام أنهم سيحكمون ضمائرهم ويعودون الى عقولهم ويتبعون الادلة التي تنفي عصمة الصدر واعلميته.

نعيم حرب السومري
إقرأ أيضاً >>

الأمم المتحدة بين المتاجرة والمخاطرة.. وماذا عن جديد الوكالة الأمريكية؟! >>

39 قراءة

الأرصاد يتوقع استمرار هطول الأمطار الرعدية ويحذر المواطنين >>

28 قراءة
26 سبتمبر (محليات) 12:01 2020/07/21

توقع المركز الوطني للأرصاد، استمرار هطول الأمطار المتفرقة على معظم المحافظات مصحوبة بالعواصف الرعدية خلال الـ 24 ساعة المقبلة. وأفاد المركز في نشرته الجوية >>

28 قراءة

"نيويورك تايمز": احتلال ترامب للمدن الأميركية بدأ >>

38 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 3 ساعة و 27 دقيقة

هل سلّمت أمريكا الصور التي طلبتها السلطات اللبنانية عقب عملية الاغتيال عام ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 11 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 3 ساعة و 32 دقيقة

عبير الحيالي منذ عشر سنوات خلت، ونحن نجلس أمام شاشات التلفاز وأجهزتنا ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 6 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 3 ساعة و 43 دقيقة

بقلم : سري القدوة رمزية محمود درويش كشاعر فلسطيني لم تتعدى عبقريته وسلاسة ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 5 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 3 ساعة و 49 دقيقة

العقل حاوية مطاطة تتسع لكل الحكايا، ولا يضيق أبدا بشئوننا التافهة، وباستطاعته مط ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 4 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها