سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
المتحدث باسم أردوغان يسخر من تفسير البعض لـ "العثمانية الجديدة"
صنعاء نيوز 10:56 2020/10/14 | 35 قراءة

المتحدث باسم أردوغان يسخر من تفسير البعض لـ صنعاء نيوز -
قال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إن الجهود الدبلوماسية بخصوص التطورات في الشرق المتوسط لم تتعرقل والطريق مفتوح أمامها"، ساخرا من تفسير البعض لما تفعله تركيا بـ"العثمانية الجديدة".

وتطرق المتحدث إبراهيم قالن خلال مقابلة أجراها مع قناة محلية مساء الثلاثاء، إلى العلاقات مع مصر، والنزاع الأذربيجاني الأرمني، والأوضاع في ليبيا، والتصدي لتنظيم "داعش" الإرهابي، والانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وأشار إلى أن أوروبا تعلم جيدا أن المطالب اليونانية غير عادلة، وأن جهود من يسعون لتضييق الخناق على تركيا من خلال خلق توتر سياسي، لا جدوى منها.

وأكد قالن أن تركيا مستعدة للتجاوب، إذا ما أظهرت مصر إرادة التحرك بأجندة إيجابية في القضايا الإقليمية.

وقال قالن إن "تركيا لها علاقات شديدة الخصوصية مع أذربيجان"، وإن "فشل مجموعة مينسك في إيجاد حل للنزاع الأذربيجاني الأرمني طيلة 30 عاما يؤكد ضرورة التفكير في آلية جديدة".

وشدد على أهمية "إنهاء الاحتلال الأرميني للأراضي الأذربيجانية".

واعتبر أن "هذا الاحتلال بموجب القانون الدولي، لا يختلف عن احتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية".

وأضاف ساخرا، بأن تدخل تركيا البناء في بعض الأزمات، لا سيما تلك التي تهمها، يفسر على أنه "عثمانية جديدة"، لكن بالنسبة لتدخل البلدان الأخرى يفسر على أنه "أمر طبيعي".

وأشار قالن إلى أن تركيا ستواصل مكاسبها في ليبيا، لأنهم عملوا مع الحكومة الشرعية الليبية، وتمت هذه الاتفاقيات بشكل رسمي وشفاف، وقد أقرتها الحكومة هناك من قبل، وتم تسجيلها في الأمم المتحدة.

وقال إنه في حال تشكل أرضية للتحرك بشكل جماعي في مواضيع ليبيا وفلسطين وشرق المتوسط وغيرها من القضايا، فإن تركيا تنظر إلى ذلك بإيجابية.

وأشاد بالدور الذي لعبته بلاده في التصدي لتنظيم "داعش" الإرهابي، موضحا "أن تركيا أكثر دولة تصدت لتنظيم داعش الإرهابي في سوريا"، وأنها تمكنت من تحييد ما يقرب من 3 آلاف من عناصر التنظيم.

وأعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية أن بلاده مع قرار الشعب الأمريكي في الانتخابات، وأيا من كان سيأتي إلى سد الحكم فتركيا ستواصل العمل معه، مشيرا إلى أن العلاقة مع الولايات المتحدة قائمة على أساس استراتيجي.

كما اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنه يسعى "لإبراز قوته في المحافل الدولية والإقليمية، ليعوض خسارته في الداخل، وليجمل صورته".

المصدر: "الأناضول"
إقرأ أيضاً >>
المؤتمر نت (قضايا واراء) قبل 19 ساعة و 46 دقيقة

...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 13 قراءة
صعدة برس (قضايا واراء) قبل 23 ساعة و 10 دقيقة

المديح النبوي في المتخيل الشعري العربي.. ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 7 قراءة

يحيى‮ ‬العراسي - تأتي ذكرى ثورة 14 من اكتوبر المجيده هذا العام في ظروف سيئة ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 11 قراءة

أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور - تصوروا أنَّ ديموقراطيتهم في الغرب الليبرالي "الحر" ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 12 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها