سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
عبدالباري عطوان : اليمن لن يهزم لهذا السبب !!
شهارة نت 11:44 2020/11/01 | 86 قراءة

شهارة نت – متابعات
اشاد الكاتب العربي الفلسطيني الكبير عبدالباري عطوان في تغريدة في موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر ” بالحشد الملاييني الذي شهدته العاصمة صنعاء والمحافظات في يوم الخميس الماضي بمناسبة ذكرى المولد النوبي الشريف.
وعبر عطوان في تغريدته عن ارتياحه واعجابه بحشود اليمنيين في صنعاء التي خرجت للاحتفال بالمولد النبوي مؤكدا بانه حشد ملاييني يعبر عن الدرجة العميقة من الايمان وحب رسوله التي يتحلى بها اليمنيين في صنعاء.
وقال : ‏ياالله ما أروع هذا الحشد الملاييني اليمنى احتفالا بالمولد النبوي الشريف شعب على هذه الدرجة العميقة من الايمان وحب رسوله “.
واضاف : ” شعب على هذه الدرجة العميقة من الايمان وحب رسوله لن يهزم أبدًا وسيكون النصر حليفه بإذن الله وإن طال الزمن”.
إقرأ أيضاً >>

شاهد بالفيديو : مايحدث الان داخل الحرم المكي بعد يوم واحد من محاولة اقتحام اسواره بسيارة ؟ >>

50 قراءة

عاجل: كارثة مرعبة تجتاح هذه الدولة الخليجية وصول هذا الكائن القاتل إليها وبكميات هائلة.. ودعوات بمغادرتها فوراً ...شاهد من تكون >>

76 قراءة

شاهد بالفيديو : اسرار وحقائق تنشر لاول مرة عن الفنانة المصرية يسرى ..هذا اسمها الحقيقي .. وضربها أبوها بسبب جلوسها مع هذا الفنان >>

64 قراءة
شهارة نت (كتابات) 09:55 2020/11/01

بقلم || حميد رزق مشهد الخميس الثاني عشر من ربيع الأغر ذكرى مولد الرسول الأكرم في اليمن، يعكس حركة شعب حي وأبي يزداد إصرارا وعنفوانا في مواجهة التحديات >>

41 قراءة

حالته حرجة وغير مفهومة.. تدهور الوضع الصحي لتركي آل الشيخ مجددا وإلغاء عودته للرياض >>

38 قراءة
صعدة برس (قضايا واراء) قبل 7 ساعة و 17 دقيقة

عطوان.. أربع تطوّرات قد تُحَدِّد حاضِر أمريكا ومُستَقبلها وأمنها واستقِرارها؟.. ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 11 قراءة

يشكو الإسرائيليون، ويحذر المسؤولون الأمنيون، والخبراء الاستراتيجيون وعلماء ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 10 قراءة

لم تَدُر الأيام بل دار عليها مَنْ دَار ، ليس هذا ممَّا العقول فيه تحتار ، بل تقريب ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 10 قراءة

لا يختلف كثيرا عن ترامب فهو يتثبت في الحكم تماما كصديقه الحميم ويحارب الجميع ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 10 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها