سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات
لقاءات تبحث آليات التواصل مع المغرر بهم في مارب
الثورة نت 08:27 2021/02/23 | 8 قراءة

لقاءات تبحث آليات التواصل مع المغرر بهم في مارب  
الثورة / أحمد كنفاني/ سبأ
ناقش لقاء موسع بمحافظة الحديدة أمس برئاسة القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم، جهود التحشيد ورفد الجبهات وتعزيز عوامل النصر والصمود.
واستعرض اللقاء الذي نظمته السلطة المحلية بالمحافظة تحت شعار ” تأصيلاً للهوية الإيمانية .. الإيمان يمان والحكمة يمانية” وضم وكلاء المحافظة وأعضاء المجالس المحلية ومشائخ وعقال وأعيان مديريات المربع الشمالي الدور المناط بالجميع في ترسيخ الهوية الإيمانية وتوسيع قنوات التواصل مع المخدوعين والمغرر بهم لعودتهم إلى جادة الصواب وصف الوطن والاستفادة من قرار العفو العام.
وفي اللقاء أكد القائم بأعمال المحافظ ووكيل أول – مشرف عام المحافظة أحمد مهدي البشري أهمية المضي في التصدي لأعداء الدين والوطن من خلال حشد كل الطاقات لمواجهة قوى العدوان وخصوصا في هذه المرحلة التي تتطلب من الجميع الوقوف معا لمواجهة العدو ومؤامراته.
وأشارا إلى أن الانتصارات التي تحققت للوطن في كافة الجبهات كانت بفضل صمود المخلصين من أبنائه الشرفاء الذين رفضوا الخنوع والانقياد لقوى العدوان ، ما يؤكد على الهوية الإيمانية اليمنية الأصيلة لأبناء الشعب اليمني.
وحثا الخطباء والعلماء والمرشدين على الاهتمام بترسيخ الهوية الإيمانية لدى أبناء الشعب اليمني عبر المنابر الدينية وتعزيز الوعي المجتمعي بدلالاتها وأهميتها في حياة اليمنيين.
وشددا على ضرورة الاصطفاف والحفاظ على اللحمة الداخلية لإفشال كافة محاولات العدوان وتزييفها للوقائع والأحداث في إطار حربها الدعائية لتعكس الواقع بصورة تتناسب مع أهدافها لاحتلال الوطن ونهب ثرواته.
ودعا قحيم والبشري الجميع للتواصل مع المخدوعين من معارفهم والذين يعيشون اليوم ظروفا صعبة بفعل ممارسات فرقاء الحكم في المناطق المحتلة والاستفادة من قرار العفو العام.
كما أكدا على ضرورة التحرك الفاعل لتحشيد المقاتلين إلى الجبهات وكذا العائدين والتركيز على المسلحين منهم .. ولفتا إلى أن المعيار الأساسي والحقيقي لنجاح أي مسؤول في أي مديرية يتمثل بمدى التحشيد للمقاتلين إلى الجبهات ودعم أبطال الجيش واللجان الشعبية.
فيما رحب مدير مديرية الزيدية حسن علي الأهدل بالمشاركين في اللقاء من أبناء مديريات المربع الشمالي.. مؤكدا أهمية رص الصفوف وتوحيد الجبهة الداخلية ومواجهة العدوان ومخططاته.
وأشار مدير مديرية الزهرة عبدالرحمن الرفاعي في كلمة المجالس المحلية ومحمد يحيى القوزي في كلمة الأعيان والوجهاء إلى محاولات أعداء الأمة وسعيهم طمس معالم وقيم الهوية الإيمانية وتبديلها بثقافة مغلوطة لا تتفق مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف.
وشددا على ضرورة تجسيد الثقافة القرآنية التي تنطلق منها الهوية الإيمانية اليمنية الأصيلة والتي تمثل صمام أمان للمجتمع من مخططات ومؤامرات العدوان من خلال مواصلة نصرة قضايا الأمة مهما كانت التضحيات.
وتطرقت كلمة العلماء التي ألقاها العلامة الشيخ عبدالله عبدالرحمن الوشلي إلى أهمية دور العلماء في ترسيخ الهوية الإيمانية ، ودحض كل الأفكار الدخيلة على مجتمعاتنا الإسلامية، من خلال تكثيف الدروس الدينية والمحاضرات في أماكن العبادة والمدارس والجامعات.
وأكد بيان صادر عن اللقاء تمسك الجميع بالهوية الإيمانية اليمنية الحقيقية وجدد دعوة جميع المغرر بهم من أبناء المحافظة العودة إلى حضن الوطن وعدم مواصلة الانجرار خلف قوى العدوان والاحتلال الذي يتخذهم غطاء لتمرير مشاريعه التدميرية والاستعمارية الصهيوأمريكية.
وحذر البيان قوى العدوان ومرتزقتهم في الساحل الغربي من ارتكاب أي حماقات وأقدامهم على التصعيد.. مؤكدا أن قبائل تهامة على أهبة الاستعداد والجهوزية العالية للرد الحاسم لتطهير الساحل الغربي من الغزاة والمحتلين.
وأدان البيان الأعمال الإجرامية التي ترتكبها مليشيا حزب الإصلاح والتي كان آخرها اختطاف النساء في محافظة مارب .. داعيا قبائل اليمن إلى التحرك لاستكمال تحرير ما تبقى من القوى التكفيرية التابعة لقوى العدوان بالمحافظة.
وأكد البيان على وحدة وتماسك الشعب اليمني واستمرار صموده في وجه العدوان الذي يسعى لتمزيقه وتفكيكه.
كما ناقش لقاء في منطقة المخلاف بمديرية مزهر محافظة ريمة أمس، برئاسة وكيل المحافظة فهد الحارسي، سبل تعزيز جهود التحشيد ورفد الجبهات واستقبال العائدين من أبناء المديرية.
وتطرق اللقاء- بحضور مدير المديرية ماجد أمين وأمين محلي المديرية عبدالله يوسف ومسؤول مجلس التلاحم القبلي في المديرية محمد الاشراف ومشائخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية- إلى الجوانب المتصلة بدعم المرابطين بالرجال والمال، بما يعزز من الانتصارات وعوامل حسم المعركة في جبهة مارب.
وأكد وكيل المحافظة، أهمية استشعار الجميع للمسؤولية خلال المرحلة الراهنة في تعزيز جهود التحشيد والتواصل مع المغرر بهم من أبناء المديرية وتسهيل عودتهم.
وشدد على أهمية تعزيز انتصارات الجيش واللجان الشعبية باستمرار رفد الجبهات بالمال والرجال .. داعياً المغرر بهم الذين ما يزالون في صف العدوان من أبناء المديرية العودة إلى جادة الصواب ومناطقهم وأهاليهم.
ولفت الوكيل الحارسي إلى دور مشائخ ووجهاء وأعيان المنطقة والمحافظة في مواصلة التحشيد للجبهات ودعم التصنيع العسكري والتواصل مع المغرر بهم في صفوف العدوان وتسهيل عودتهم بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
بدورهم أكد أبناء منطقة المخلاف، حرصهم على مساندة ودعم أبطال الجيش واللجان الشعبية في معركة الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان حتى تحقيق النصر المؤزر.
وناقش لقاء في مديرية كسمة محافظة ريمة أمس، برئاسة وكيل أول المحافظة محمد الحيدري، سُبل تعزيز جهود التحشيد والتواصل مع المغرر بهم للعودة إلى صف الوطن.
وتطرق اللقاء الذي ضم مدير ومشرف المديرية ومدير أمن المديرية ومشائخ وشخصيات اجتماعية، الجوانب المتعلقة بتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين بما يسهم في تخفيف المعاناة التي خلفها العدوان والحصار الجائر.
كما تطرق إلى الترتيبات الخاصة باستقبال العائدين من أبناء المديرية ومواصلة التحشيد لرفد الجبهات بالمال والرجال لمواجهة قوى الشر والاستكبار.
وأكد اللقاء أهمية تضافر الجهود لخدمة المواطنين والتخفيف من معاناتهم سيما في ظل استمرار العدوان واحتجاز سفن المشتقات النفطية والغذاء والدواء.
إلى ذلك ناقش لقاء بمديرية الثورة بأمانة العاصمة أمس، الجوانب المتصلة بالتنسيق والتواصل مع المغرر بهم في محافظة مارب للعودة إلى صف الوطن.
وتطرق اللقاء الذي ضم عدداً من أعضاء مجلسي النواب والشورى ووكيل أمانة العاصمة لقطاع الأحياء الدكتور قناف المراني ووجهاء ومشائخ المديرية، إلى ترتيبات استقبال المغرر بهم الراغبين العودة إلى الصف الوطني
وفي اللقاء أكد عضو مجلس الشورى المهندس لطف الجرموزي أهمية الدور المناط بقيادة ووجهاء مديرية الثورة ولجان التواصل في التنسيق لتسهيل عودة المغرر بهم وحثهم على الاستفادة من قرار العفو العام.
وأشار إلى أن المعركة اليوم، مع أدوات العدوان والاحتلال وفي المقدمة القاعدة وداعش التي ترعاها أمريكا وإسرائيل .. لافتاً إلى أن تحرير مارب ليست المعركة الأخيرة، بل سيليها تحرير كل شبر من أرض الوطن.
فيما أكد مدير المديرية محمد الدرواني، أهمية اللقاء لتعزيز دور الجميع في التواصل والتنسيق مع المغرر بهم لضمان عودتهم إلى صف الوطن الذي يتسع للجميع.
وأشاد بالعملية الأمنية النوعية في تحرير عدد من الأسرى بمدينة مارب.
بدوره أكد رئيس المكتب الإشرافي بالمديرية إبراهيم الكبسي ضرورة تكاتف جهود الجميع لتجاوز التحديات التي تواجه الوطن في ظل استمرار العدوان والحصار.
وحث المغرر بهم على العودة إلى صف الوطن حرصاً على تعزيز التلاحم والاصطفاف لمواجهة تحالف العدوان الأمريكي السعودي.
وفي سياق متصل، ناقش اللقاء ترتيبات الإعداد والتجهيز لتسيير قافلة من أبناء المديرية لدعم أبطال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في الجبهات.

إقرأ أيضاً >>

  الثورة / أسماء البزاز ناقش اجتماع- عقد في صنعاء برئاسة وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة -الصعوبات التي يواجهها القطاع الخاص وسبل >>

12 قراءة

عناوين الصحافة المحلية الصادرة اليوم 11 رجب ١٤٤٢هـ الموافق 23– فبراير– 2021م >>

10 قراءة

الثورة / إبراهيم الاشموري أكدت أجهزة الأمن والاستخبارات أنه سيتم عصر اليوم الثلاثاء نشر تسجيل مصور يعرض جانباً من اعترافات العناصر التجسسية لصالح >>

31 قراءة

حمّل مجلس الأمن مسؤولية إطالة الحرب في اليمن الثورة / إبراهيم الوادعي بعد سنوات من الصمت، خرج مجددا المبعوث الأممي الأسبق إلى اليمن جمال بنعمر بمعلومات >>

13 قراءة

ضجيجُهم حول مأرب لدوافعَ إنسانية أم عدوانية؟ >>

15 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 9 ساعة و 42 دقيقة

بقلم:- سامي ابراهيم فودة على الرغم من المرسوم الرئاسي الذي صدر من قبل الأخ الرئيس ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 22 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 9 ساعة و 48 دقيقة

شاركت البروفسور مناهل ثابت في الجلسة الافتتاحية للمنتدى العالمي ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 13 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 9 ساعة و 59 دقيقة

الموجة العاصفة التي تعصف بالعالم هذه الأيام هي تحت السيطرة العالمية، والخوف وكل ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 12 قراءة
صنعاء نيوز (كتابات وأراء) قبل 10 ساعة و 4 دقيقة

يستعد العراقيون لإستقبال بابا الفاتيكان، الذي يأتي في زيارة تاريخية، وبظروف ...

الخبر الأكثر قراءة خلال ساعتين | 11 قراءة
صحافة 24 عبارة عن محرك بحث إخباري مستقل والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأيه ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها